اليوم الثلاثاء 31 مارس 2015 - 5:21 صباحًا
أخبار عاجلة
حزب الاستقلال بأكادير على صفيح ساخن بعد استقالة 240 مؤتمرا      تجديد الثقة بالإجماع في لحسن أفارس رئيسا لجمعية سوسةلداء السكري ايت ملول .      بالصور : شاهد اطول 20 لاعب كرة السله فى العالم … اشخاص باطول لم تراها من قبل      بنكيران: لست أحمق لأهدد مصالح المغرب والدبلوماسية مجال محفوظ للملك      تجهيزات المبادرة الوطنية للتنمية البشرية تتعرض للسرقة بالقليعة      العمالة فينا هية ..بلدية أولاد تايمة تتجاوز تارودانت من حيث عدد السكان      بأكادير..اعتقال تلميذ كتب على جدار مؤسسته “داعش داعش قادمة”      عناصر أمنية جديدة تؤدي اليمين القانونية بالمحكمة الابتدائية لأكادير      وقفة احتاجاجية أمام تقسيمة الضرائب بانزكان تضامنا مع موظف تعرض للاعتداء      جورنالات بلادي2. أمن خاص وكاميرات ضد التحرش الجنسي بحافلات مراكش وتحقيقات لكشف مستثمرين مطلوبين للعدالة دوليا     
أخر تحديث : الأربعاء 23 أكتوبر 2013 - 7:17 مساءً

جمعية “ET NOUS ” للمرأة والطفل تساهم في دعم التمدرس بنيابة انزكان ايت ملول

جمعية “ET NOUS  ” للمرأة والطفل تساهم في دعم التمدرس بنيابة انزكان ايت ملول
قراءة بتاريخ 23 أكتوبر, 2013

انزكان/ عبد الرحيم أوخراز

 في إطار الدعم الاجتماعي وتشجيع التمدرس بنيابة انزكان ايت ملول، وانسجاما مع مبادئ التدبير التشاركي الجماعي، وبتنسيق مع نيابة وزارة التربية الوطنية بانزكان ايت ملول، قامت جمعية أوحنا “ET NOUS  ” للمرأة والطفل يومي الثلاثاء والأربعاء 22-23/10/2013 بتوزيع 130 محفظة على تلميذات وتلاميذ مدرسة قنطرة سوس وعشر دراجات بكل من إعداديتي الهداية والزرقطوني بالجماعة الحضرية ايت ملول، وتأتي هذه المبادرة في إطار التنسيق بين جمعية اوحنا التي ترأسها السيدة حسناء الكحل وجمعية ساعة الفرح لدعم وتشجيع التمدرس بالجماعة، وقد حظيت هذه المبادرة باستحسان أمهات وآباء وأولياء المستفيدات والمستفيدين من هذه العملية.

1,579 total views, 2 views today

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

ان مجلّة ووردبريس الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجلّة ووردبريس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

شروط النشر: ان مجّلة ووردبريس الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح مجلّة ووردبريس الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.